منتديات الانبار الحبيبة
منتديات الأنبار الحبيبة ترحب بكم ..اذا كنت ترغب بالتسجيل فقط اضغط على التسجيل وتكون عضو في المنتدى واذا كنت مسجل فقط اضغط دخول لملأ الخانات الشخصية لديك .
ملاحظة هامة : المنتدى يحتاج الى مشرفين ونائب أداري ونحن نرغب بأن نمنحك الاشراف على ان تكون قادراً على الأشراف في المنتدى والتواجد المستمر. للتواصل معي عبر البريد الالكتروني.zhd22@yahoo.com أو راسلوني على صفحتي الشخصية على الفيس بوك www.facebook.com/zaid.sw.3
تحياتنا لكم جميعا : أدارة المنتدى :


اهلا وسهلا بكم في منتديات الأنبار الحبيبة نتمنى لكم أمتع الأوقات معنا
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولجميع قرآء العالم الأسلآمي حصريآ على موقع قرآن نتتعرف على أعجاز الأسلآم كاملآالرقية الشرعية الهدى والشفاءحمل اجمل الألعاب الكومبيوترحمل تولبار اليكسا طارد الفايروسات ومنع النوافذ المزعجةأحجز أعلانك الآن

شاطر | 
 

 الكتالوج الأمريكي لمصر!! محمد سيف الدولة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير زيد الانباري
صآحب الموقع
صآحب الموقع
avatar

عدد المساهمات : 142
نقاط العضو : 423
السٌّمعَة للعضو : 0
تاريخ التسجيل : 24/02/2013
العمر : 27
الموقع : العراق-الانبار-الرمادي

مُساهمةموضوع: الكتالوج الأمريكي لمصر!! محمد سيف الدولة   الأحد فبراير 24, 2013 6:58 pm

الكتالوج الأمريكي لمصر!! محمد سيف الدولة

الدكتور محمد سيف الدولة .. وضع يده على السبب الذى يجعل العدو الصهيونى والامبريالية تملك فى مصر اكثر مما يملك المصريون فيها .. وكتب هذه الدراسة الموجزة شديدة الاقناع والمنطقية والحجية والسلاسة منذ عدة سنوات حول تشخيص الداء وهى تكمن فى خمسة مستويات هم 1) رهن سيناء 2) تصفية القطاع العام 3) نظام سياسي، حكومة ومعارضة يعترف بإسرائيل ويسالمها 4) طبقة رأسمالية تابعة لأمريكا وصديقة لإسرائيل 5) وأخيراً عزل مصر عربيا .

لذا ارجوكم ان تقرأوا المقال بل وتنشروه بينكم نصره لمصركم
سيد أمين

تفكيك مصر التي أنجزت النصر العسكري في 1973 تفكيكها مسمارا مسمارا، و صامولة صامولةواستبدالها بمصر أخرى غير راغبة في مواجهة "إسرائيل"، وغير قادرة على ذلك أن هي رغبت. فأمن "إسرائيل"، هو الفلسفة والغاية التي من اجلها تم تصنيع مصر الجديدة، مصر على الطريقة الأمريكية.ولهذا الكتالوج المقدس، خمسة أبواب، نستعرضها معا بابا، بابا:

الباب الأول:
هو إبقاء سيناء رهينة، بحيث يمكن "لإسرائيل" أن تعيد احتلالها في أي وقت تشاء خلال أيام.
وذلك بهدف وضع النظام المصري تحت تهديد وضغط مستمر، يجعله يفكر ألف مرة قبل أن يقدم علي أي سياسة أو خطوة تغضب منه الولايات المتحدة و"إسرائيل"
كيف فعلوا ذلك ؟
فعلوها من خلال الترتيبات الأمنية القائمة في سيناء بموجب اتفاقية السلام، والواردة في الملحق الأمني، والتي بموجبها تم تقسيم سيناء إلى شرائح طولية موازية لقناة السويس أسموها من الغرب إلى الشرق (ا) و (ب) و (ج)، وسمح لمصر بوضع قوات مسلحة في المنطقة (أ) فقط، وبتعداد 22 ألف جندي فقط أي ما يوازي ربع عدد القوات التي عبرنا بها في 1973، بعرق جبيننا وبدم شهدائنا، والتي قبل الرئيس السادات إعادتها مرة اخرى إلى غرب قناة السويس في اتفاقيات فض الاشتباك الأول الموقعة في 18 يناير 1974
أما المنطقة (ب) فمحظور وضع أكثر من 4000 جندي حرس حدود فقط مسلحين بأسلحة خفيفة.وفي المنطقة (ج) بوليس مصري فقط وتراقبنا على أراضينا، قوات أجنبية موجودة في سيناء في قاعدتين عسكريتين في شرم الشيخ والجورة، بالإضافة إلى 31 نقطة تفتيش اخرى. وهي قوات غير خاضعة للأمم المتحدة، يطلقون عليها قوات متعددة الجنسية، وهي في حقيقتها قوات وحيدة الجنسية تقريبا، حيث أن 40 % منها قوات أمريكية والباقي قوات حليفة لها من حلف الناتو وأمريكا اللاتينية. والقيادة دائما أمريكية. هذه هي خلاصة التدابير الأمنية في سيناء، والتي تحول دون قدرتنا علي الدفاع عنها في حالة تكرار العدوان الصهيوني علينا، علي الوجه الذي حدث في عامي 1956 و1967.إن هذا الوضع هو بمثابة " طبنجة " موجهة إلى رأس مصر طول الوقت.وهي طبنجة مستترة، غير مرئية للعامة، العدو لا يعلن عنها، والنظام ينكر وجودها، ولكنه يعمل لها ألف حساب.
هذا هو الباب الأول في كتالوج حكم مصر
* * *
الباب الثاني:
جاء هذا الباب لتجريد مصر من المقدرة علي دعم أي مجهود حربي جديد علي الوجه الذي حدث قبل وأثناء حرب 1973.فلقد اكتشفوا أن وراء نصر أكتوبر قوة اقتصادية صلبة هي القطاع العام المصري الذي استطاع أن يمول الحرب، فقرروا تصفيته.أي أن بيع القطاع العام أو الخصخصة كما يقولون، والذي تمارسه الإدارة المصرية بنشاط وحماس منذ 1974 وحتى الآن، ليس مجرد انحياز إلي القطاع الخاص أو الى الفكر الرأسمالي، وليس قرارا سياديا صادر من وزارة الاقتصاد المصرية، وإنما هو قرار حرب صادر من وزارة الخارجية الأمريكية، ألزمت به الإدارة المصرية، فالتزمته. وكان صندوق النقد الدولي والبنك الدولي وهيئة المعونة الأمريكية هي آليات الضغط والتنفيذ لإتمام هذه المهمة. واستبدل دور القطاع العام في دعم المجهود الحربي، بمعونة عسكرية أمريكية سنوية لمصر مقدارها 1.3 مليار دولار، يعتمدها الكونجرس في ميزانيته في مارس من كل عام، مقابل 2.4 مليار "لإسرائيل".وبهذه الطريقة ضمنوا ضبط الميزان العسكري لصالح "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alanbar-alhabiba.rigala.net
 
الكتالوج الأمريكي لمصر!! محمد سيف الدولة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الانبار الحبيبة :: قسم الأخبار العربية والدولية :: منتدى أخبار العربية-
انتقل الى: