منتديات الانبار الحبيبة
منتديات الأنبار الحبيبة ترحب بكم ..اذا كنت ترغب بالتسجيل فقط اضغط على التسجيل وتكون عضو في المنتدى واذا كنت مسجل فقط اضغط دخول لملأ الخانات الشخصية لديك .
ملاحظة هامة : المنتدى يحتاج الى مشرفين ونائب أداري ونحن نرغب بأن نمنحك الاشراف على ان تكون قادراً على الأشراف في المنتدى والتواجد المستمر. للتواصل معي عبر البريد الالكتروني.zhd22@yahoo.com أو راسلوني على صفحتي الشخصية على الفيس بوك www.facebook.com/zaid.sw.3
تحياتنا لكم جميعا : أدارة المنتدى :


اهلا وسهلا بكم في منتديات الأنبار الحبيبة نتمنى لكم أمتع الأوقات معنا
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولجميع قرآء العالم الأسلآمي حصريآ على موقع قرآن نتتعرف على أعجاز الأسلآم كاملآالرقية الشرعية الهدى والشفاءحمل اجمل الألعاب الكومبيوترحمل تولبار اليكسا طارد الفايروسات ومنع النوافذ المزعجةأحجز أعلانك الآن

شاطر | 
 

 قصة المرءة الحكيمة والخليفة الحكيم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير زيد الانباري
صآحب الموقع
صآحب الموقع
avatar

عدد المساهمات : 142
نقاط العضو : 423
السٌّمعَة للعضو : 0
تاريخ التسجيل : 24/02/2013
العمر : 27
الموقع : العراق-الانبار-الرمادي

مُساهمةموضوع: قصة المرءة الحكيمة والخليفة الحكيم   الثلاثاء فبراير 26, 2013 7:50 pm

[url=..] قصة المرأة الحكيمة صعد عمر- رضي الله عنه- يوما المنبر، وخطب في الناس، فطلب منهم ألا يغالوا في مهور النساء، لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه لم يزيدوا في مهور النساء عن أربعمائة درهم؟ لذلك أمرهم ألا يزيدوا في صداق المرأة على أربعمائة درهم.فلما نزل أمير المؤمنين من على المنبر، قالت له امرأة من قريش: يا أمير المؤمنين، نهيت الناس أن يزيدوا النساء في صدقاتهن على أربعمائة درهم؟ قال: نعم.فقالت: أما سمعت قول الله تعالى: {وآتيتم إحداهن قنطارا} ( القنطار: المال الكثير).فقال: اللهم غفرانك، كل الناس أفقه من عمر.ثم رجع فصعد المنبر، وقال: يا أيها الناس إني كنت نهيتكم أن تزيدوا في مهور النساء، فمن شاء أن يعطي من ماله ما أحب فليفعل قصة الخليفة الحكيم كان عمر بن عبد العزيز- رضي الله عنه- معروفا بالحكمة والرفق، وفي يوم من الأيام، دخل عليه أحد أبنائه، وقال له:يا أبت! لماذا تتساهل في بعض الأمور؟! فوالله لو أني مكانك ما خشيت في الحق أحدا.فقال الخليفة لابنه: لا تعجل يا بني؛ فإن الله ذم الخمر في القرآن مرتين، وحرمها في المرة الثالثة، وأنا أخاف أن أحمل الناس على الحق جملة فيدفعوه (أي أخاف أن أجبرهم عليه مرة واحدة فيرفضوه) فتكون فتنة.فانصرف الابن راضيا بعد أن اطمأن لحسن سياسة أبيه، وعلم أن وفق أبيه ليس عن ضعف، ولكنه نتيجة حسن فهمه لدينه.[/url]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alanbar-alhabiba.rigala.net
 
قصة المرءة الحكيمة والخليفة الحكيم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الانبار الحبيبة :: قسم الأسلامي :: منتدى قصص اسلامية-
انتقل الى: